التخطي إلى المحتوى

أصدر منذ قليل النائب العام المستشار حمادة الصاوي قراراً بضبط المتهمين في واقعة التعدي على فتاة فندق فيرمونت بالقاهرة عام 2014، ووضعهم على قوائم المنع من السفر، وترقب الوصول، لاستجوابهم فيما هو منسوب إليهم، وكانت النيابة العامة قد أجرت تحقيقاتها ومنها سؤال المجني عليها وعدد من الشهود، وجاري استكمال التحقيقات، وأكدت النيابة العامة أنه لن يتم الإعلان عن أية معلومات سوى ما تراه النيابة، وذلك حفاظاً على سلامة وسرية التحقيقات.

قضية فتاة فندق فيرمونت

كانت قضية فيرمونت أثارت ضجة واسعة على مواقع التواصل الإجتماعي في مصر خلال الأسابيع القليلة الماضية، بعد أن نشرت صفحة على إنستجرام تدافع عن حقوق الفتيات في عدم التحرش بهن أخبار وصوراً لشباب قاموا بالتداول على الأعتداء الجنسي على فتاة في سن الشباب، بعد تخديرها وتصوير الفتاة وتهديدها بتلك الصور في فندق فيرمونت بنايل سيتي، وهؤلاء الشباب أبناء شخصيات مرموقة في المجتمع المصري، الأمر الذي جعل الفتاة تختفي عن الأنظار لمدة ست سنوات كاملة لتخرج في يوليو الماضي عن صمتها.

جريمة فيرمونت يتصدر الأكثر تداولاً

وتصدر هاشتاج جريمة الفيرمونت الأكثر تداولاً على موقع تويتر، لأكثر من مرة لأيصال صوت الفتاة، وبالفعل أستجاب النائب العام وامر بالتحقيق في الواقعة، كما أن فندق فيرموت خرج ببيان يوضح أهتمامه بالقضية ومحاولة مساعدة الجهات المختصة في الوصول للحقيقة ومعاقبة المتهمين في تلك الواقعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *